الرئيسية »
كوكب غوغل - مترجماً

الأرشيف الشهري: ديسمبر 2009

فكرة القارئ الناجح

1
29 ديسمبر
2009

مشاركة

الفكرة: مسابقة تحفيزية للمتربين للقراءة

الطريقة: وضع مسابقة بجوائز بسيطة غير متكلفة لقراءة سبعين أو ثمانين كتيب أو أقل أو أكثر، وتكون القراءة باختيار المتربين لتلك الكتيبات الموجودة لدى أحد المربين، فيتولى هذا المربي القيام بذلك البرنامج، فتكون الكتيبات موجودة بشكل دائم معه، بحيث يتيسر للجميع اقتناء تلك الكتيبات، فيبدأ المتربي بأخذ كتيب أو كتيبين، وبعد قراءته لكل واحد منهم يقيد آرائه حول الكتيب، ثم بعد ذلك يستلم الكتاب الآخر إلى أن ينهي قراءته لتلك الكتيبات، بشرط تعبئة النموذج حول آرائه في الكتيب، والمقصود من هذا النموذج أن يتعود المتربي على المنهجية الاستقلالية، فيناقش فكر المؤلف، ولا يأخذ جميع ما فيه بمنهجية التلقي.

النموذج المطلوب تعبئته بعد كل كتيب يتم قراءته، للتحميل اضغط هنا.

بإمكان الاستغناء عن النموذج بعد قراءة عشرين كتيب فأكثر.

المربي في عصر العولمة

0
28 ديسمبر
2009

المربي في عصر العولمة

*خصائص العولمة:
1. الانفجار المعلوماتي:
– المربي يتعامل مع متربي لديه كم هائل من المعرفة، فهو من داخل غرفته يستطيع الاتصال بالعالم، ومع شتى المعارف.

2. الانفتاح الثقافي:
من خلال البث المباشر والإنترنت وغيرها مما ينشر الثقافات الأخرى.
ولذلك نحن بحاجة إلى مربٍ على قناعة وامتلاك لمهارات تساعده على أداء هذه المهمة في هذا العصر.

3. تقلص خصوصية المجتمعات:
ومن تلك المجتمعات: الإسلامية، وبخاصة مجتمعنا الخليجي، وبشكل أخص مجتمعنا.

4. تأثير وسائل الإعلام.

5. سيطرة القيم المادية:
حتى في بعض الأعمال التي كان المفترض قيامها احتسابياً، فيكون هناك مساومة عليها.
ـ ومن أمور السيطرة: هيمنة الاقتصاد الغربي على حساب الهيئة السياسية.
ـ أيضاً القيم المادية ستعلو، ولا يعني هذا زوال القيم الأخرى.

6. تعقد فرص الحياة المادية.

7. سعة الفجوة الحضارية بين الجيلين وسرعتها:
– والمربي الذي يربي الآن هو يربي لجيل غير جيله، المزيد ..

لفتة للمربي حول الدورات التطويرية

0
24 ديسمبر
2009

لفتة للمربي حول الدورات التطويرية

يستهويني الحرص والحب المبذول من الإخوة المربين في سبيل تيسير العلم وتذليله للمتربين، وما أجمله من حب لولا اختلافنا مع جوانب منه.

فامتلاك المعلومة مكسب، والعمل بها مكسب، ونشرها والسعي في نشرها مكسب، إلا أن تبسيطه يشكل خسارة لامكسب!
ما نراه يحدث في الدورات التطوير وعلوم الهندسة النفسية بدأ يندرج على الطرح الإداري في بعض محاضننا التربوية من مربينا الأفاضل، فحين تُعرض دورة في فن الإلقاء يظن المتربين (المتدربين) ألا شيء بينهم وبين أن ينبروا للخطابة البارعة والإلقاء المؤثر إلا صعود المنبر.
أو لا شيء بين الوصول للقمة، وشق الطريق الصعب لأرجل العظماء إلا تحديد الهدف.
أو لاشيء بينهم وبين أبو الوفاء ابن عقيل الحنبلي سوى اغتنامهم لأوقاتهم، ووضع جدول يومي أو أسبوعي يسيرون عليه.
هذا الأمر ذكرني بدورة حضرتها قبل سنوات في فن الاتصال الفعال لأحد الفضلاء، وقد كان يشرح أسلوب المرآة أو ما يسمى بالألفة عند المتخصصين في علوم البرمجة اللغوية العصبية، فمما قال: حين تطبق هذه الآليات ستجعل من أمامك خاتماً في يدك! وربما الحماس لهذا الفن الحديث كان له أثره على الملقي حينها.
المعلومة ذاتها وتطويرها والتنويع في طرحها يجب ألا نقع بسببه في ما يناقضه، المزيد ..

كيف أشترك في خدمة RSS

0
22 ديسمبر
2009


قارئ قوقل كيف استفيد من الخدمة ! انا عن نفسي استخدم الخدمة في متابعه الاخبار كما تلاحظون في قائمة الاشتراك التي اشتركت فيها بخدمة قارئ قوقل يعني من الصعب دخول مواقع كثير مثل الجزيرة و العربية و مواقع رياضية واقتصادية ولكن فقط تحدد خدمة الاخبار التي تريد مثل اخبار رياضة او اقتصادية وتشترك فيها وترتاح من الدخول ومشاهده الاخبار ! ولدي اشتراك اخر اتابع فيه العديد من المدونات المتميزة . حيث بدل ألا ادخل 100 موقع لأتابع هل هناك جديد فيها او لا !! فقط قوقل رايدر يوفر لك ببساطة ومن صفحة واحده المزيد ..

فكرة تطوير المربين تربوياً

0
19 ديسمبر
2009

مشاركة

الفكرة: تطوير المربين تربوياً.

الطريقة: تخصيص ساعتين إلى ثلاث كل أسبوعين أو كل أسبوع بعقد لقاء تربوي فيتولى كل مربٍ الإعداد لهذا اللقاء حول موضوع يتم اختياره مسبقاً، ويكون له عناية قصوى بتطوير أدائهم التربوي، ويتم محاسبة المقصر في التطبيق محاسبة أخوية.
مثال: عند اختيار موضوع التواصل في فن التعامل من الطبيعي أن يكون من التواصل المواساة عند الحزن، والتهنئة عند الفرح، فيلام المربي على تقصيره في جانب التواصل، لماذا؟
لأن بعض المتربين ينهار ولايكمل مسيرته الدعوية بسبب الجفاف في علاقة إخوانه به، وتواصلهم معه، فيقول: قريبي توفي ولم يعزيني أو يواسيني أحد، ولسنا نُسَوِّغ له ذلك الانتكاس، لكننا هنا نبرئ ساحتنا من كل لوم.

فكرة تطوير المربين إدارياً

0
19 ديسمبر
2009

مشاركة

الفكرة: تطوير المربين إدارياً.

 الطريقة: أن يفرغ اثنين من المربين أو ثلاثة للقراءة والبحث في المجال الإداري لمدة ثلاثة أو أربعة أشهر مع حضور بعض الدورات المهمة في ذلك، ولا بأس أن يخصص لهم مبلغ من المحضن أو المؤسسة التربوي ليقوم من تم تفريغهم بعد ذلك بمهمة تدريب إخوانهم المربين، ثم يتولون هؤلاء المربين تدريب من تحت أيديهم من المتربين، ويكون التفريغ بعدم تكليفهم ببعض المهام والأنشطة وإنما الاكتفاء منهم بحضور بعض البرامج، وبعض الاجتماعات التطويرية إذا لزم الأمر. ولو بُذِلَ لكل مربٍ مبلغ خمسة إلى سبعة آلاف لما كان ذلك كثيراً.

وبالنسبة لي فأقول: انتهى زمن الاقتصار على الدورات المجانية للجادين في التطوير.

12